هرم سنفرو المائل

هرم سنفرو المائل أو الهرم المنحني هو أحد أهرامات مصر وأحد ثلاثة أهرامات قام ببنائها سنفرو. سمي بالهرم المائل حيث بدء في بناء الهرم ليصعد بزاوية 58 درجة، وعندما وصل بناء الهرم إلى نصف ارتفاعه تقريبا تقرر بناء الجزء العلوي بزاوية 43 درجة. أفادت تلك التقنية في توصل سنفرو ومهندسوه إلى بناء هرما كاملا بتقنية جديدة في بلدة دهشور بجواره يسمى الهرم الأحمر.

استغرق العمل في بناء الهرم المائل 14 سنة، ويبدو انه لم يعجب سنفرو فقرر بناء الهرم الأحمر طبقا للخبرة التي تعلمها مهنسوه عند بناء الهرم المائل. فاختار المكان لهرمه الذي يدفن فيه على بعد نحو 2 كيلومتر من شمال الهرم المائل في بلدة دهشور.

عند بناء الهرم المائل بُني الهرم من الحجارة بزوايا مائلة بالنسبة للأرض تقدر بنحو 59 درجة. ويرجح أنه بإقامة البناء بهذا الشكل أن بدأ البناء يغوص بسبب الأحمال الحجرية. علاوة على أن الزواية الكبيرة تتسبب في ارتفاع كبير حاد للهرم تـُصعب العمل من اجل تكملته وبناء الجزء العلوي منه. ولتدارك هذه المشكلة قام المهندسون ببناء جدرانا تدعيمية جعلت زاية الميل 55 درجة للبناء الذي لم يكتمل بعد. ...اقرأ المزيد

هرم سنفرو المائل أو الهرم المنحني هو أحد أهرامات مصر وأحد ثلاثة أهرامات قام ببنائها سنفرو. سمي بالهرم المائل حيث بدء في بناء الهرم ليصعد بزاوية 58 درجة، وعندما وصل بناء الهرم إلى نصف ارتفاعه تقريبا تقرر بناء الجزء العلوي بزاوية 43 درجة. أفادت تلك التقنية في توصل سنفرو ومهندسوه إلى بناء هرما كاملا بتقنية جديدة في بلدة دهشور بجواره يسمى الهرم الأحمر.

استغرق العمل في بناء الهرم المائل 14 سنة، ويبدو انه لم يعجب سنفرو فقرر بناء الهرم الأحمر طبقا للخبرة التي تعلمها مهنسوه عند بناء الهرم المائل. فاختار المكان لهرمه الذي يدفن فيه على بعد نحو 2 كيلومتر من شمال الهرم المائل في بلدة دهشور.

عند بناء الهرم المائل بُني الهرم من الحجارة بزوايا مائلة بالنسبة للأرض تقدر بنحو 59 درجة. ويرجح أنه بإقامة البناء بهذا الشكل أن بدأ البناء يغوص بسبب الأحمال الحجرية. علاوة على أن الزواية الكبيرة تتسبب في ارتفاع كبير حاد للهرم تـُصعب العمل من اجل تكملته وبناء الجزء العلوي منه. ولتدارك هذه المشكلة قام المهندسون ببناء جدرانا تدعيمية جعلت زاية الميل 55 درجة للبناء الذي لم يكتمل بعد. ثم أكملوا البناء بزاوية منحنية قدرها 43 درجة مما جعله يطلق عليه الهرم المنحني. وبهذا أكتشفت تقنية بناء الأهرامات الكاملة عن طريق وضع طوابق أفقية من الحجارة. كل طبقة مربعة من الحجارة يعلوها طبقة أقل في المساحة على ان تكون زاوية الميل 52 درجة، بدلا من البناء بزاوية 55 أو 43 درجة كما كان في حالة الهرم المنحني. واصبح هذا الشكل هو الشكل الكامل للهرم كما نعرفه اليوم.

قام سنفرو باستغلال التقنية الجديدة ببناء هرمه العملاق وأطلق عليه اسم «الهرم الشمالي» ونسميه اليوم الهرم الأحمر. يقع الهرم الأحمر علي بعد نحو 1,8 كيلومتر شمال الهرم المنحني بدهشور. وبناء علي تقنية بناء هرم سنفرو الأحمر بنيت الأهرامات بالجيزة. فقد قام خوفو ابن سنفرو ببناء الهرم الأكبر على هضبة الجيزة ووصل ارتفاعه إلى 157 متر، ثم تبعه ابنه خفرع وبنى هرمه بجانب هرم والده وكان اقل ارتفاعا منه، ثم جاء ابنه منقرع وبنى الهرم الثالث (الصغير)، والثلاثة أهرامات موجودة في الجيزة. وكانت تلك الأهرامات مقابر لهم.

ﺭﻮﺼﻟﺍ:
Zones
Statistics: Position
859
Statistics: Rank
125583

إضافة تعليق جديد

التحقق
الأمن والحماية
876351942 ﺩﻮﻛ : :ﻞﺴﻠﺴﺘﻟﺍ ﺍﺬﻫ ﻰﻠﻋ ﻂﻐﺿﺍ / ﺮﻘﻧﺍ
Esta pregunta es para comprobar si usted es un visitante humano y prevenir envíos de spam automatizado.

Google street view

ﺏﺮﻘﻟﺎﺑ ﻡﻮﻨﻟﺍ ﻚﻨﻜﻤﻳ ﻦﻳﺃ هرم سنفرو المائل ?

Booking.com
524.677 ﺕﺍﺭﺎﻳﺰﻟﺍ ﻲﻟﺎﻤﺟﺇ, 9.232 ﻡﺎﻤﺘﻫﻻﺍ ﺕﻻﺎﺠﻣ, 405 ﻦﻛﺎﻣﻷﺍ, 254 ﻡﻮﻴﻟﺍ ﺭﻭﺰﻳ.