باموق قلعة (بالتركية: Pamukkale) أي «قلعة القطن» وتكتب أيضاً باموكال أو باموكالي، موقع طبيعي في دنيزلي في جنوب غرب تركيا. تشتهر المنطقة بمعدن الكربونات الذي خلفه تدفق مياه الينابيع الحارة. تقع باموق قلعة في منطقة إيجة الداخلية في تركيا، في وادي نهر مندريس، الذي يتمتع بمناخ معتدل معظم أيام السنة.

بُنيّت مدينة هييرابوليس الإغريقية الرومانية القديمة على قمة تكوين الحجر الجيري (الترافرتين) الذي يبلغ طوله الإجمالي حوالي 2.700 متر (8.860 قدم) وعرضه 600 متر (1.970 قدم) وارتفاعه 160 متر (525 قدم). ويمكن رؤيته من التلال على الجانب الآخر من الوادي في مدينة دنيزلي، على بعد 20 كم. تُعرف هذه المنطقة باسم باموق قلعة (قلعة القطن) أو هيرابوليس القديمة (المدينة المقدسة) وهي تجذب الزائرين إلى ينابيعها الحرارية منذ العصور التقليدية القديمة. يشير الاسم التركي إلى سطح الحجر الجيري المتلألئ ذي اللون الأبيض الثلجي، الذي تشكل على مدى آلاف السنين بواسطة الينابيع الغنية بالكالسيت. حيث تتساقط المياه الغنية بالمعادن ببطء على سفح الجبل وتتدفق إلى أسفل المصاطب المعدنية إلى أحوا...اقرأ المزيد

باموق قلعة (بالتركية: Pamukkale) أي «قلعة القطن» وتكتب أيضاً باموكال أو باموكالي، موقع طبيعي في دنيزلي في جنوب غرب تركيا. تشتهر المنطقة بمعدن الكربونات الذي خلفه تدفق مياه الينابيع الحارة. تقع باموق قلعة في منطقة إيجة الداخلية في تركيا، في وادي نهر مندريس، الذي يتمتع بمناخ معتدل معظم أيام السنة.

بُنيّت مدينة هييرابوليس الإغريقية الرومانية القديمة على قمة تكوين الحجر الجيري (الترافرتين) الذي يبلغ طوله الإجمالي حوالي 2.700 متر (8.860 قدم) وعرضه 600 متر (1.970 قدم) وارتفاعه 160 متر (525 قدم). ويمكن رؤيته من التلال على الجانب الآخر من الوادي في مدينة دنيزلي، على بعد 20 كم. تُعرف هذه المنطقة باسم باموق قلعة (قلعة القطن) أو هيرابوليس القديمة (المدينة المقدسة) وهي تجذب الزائرين إلى ينابيعها الحرارية منذ العصور التقليدية القديمة. يشير الاسم التركي إلى سطح الحجر الجيري المتلألئ ذي اللون الأبيض الثلجي، الذي تشكل على مدى آلاف السنين بواسطة الينابيع الغنية بالكالسيت. حيث تتساقط المياه الغنية بالمعادن ببطء على سفح الجبل وتتدفق إلى أسفل المصاطب المعدنية إلى أحواض السباحة الموجودة بالأسفل. تقول الأسطورة أن التكوينات هي قطن متيبس (المحصول الرئيسي في المنطقة) تركه العمالقة ليجف.

زار الناس المنطقة منذ آلاف السنين، بسبب جاذبية الينابيع الدافئة. وفي الآونة الأخيرة في منتصف القرن العشرين، بُنيّت الفنادق فوق أنقاض هيرابوليس، مما تسبب في أضرار جسيمة. كما شُيدّ طريق وصول من الوادي فوق المصاطب وسمح للدراجات البخارية بالصعود والنزول على المنحدرات. وعندما أعلنت المنطقة كموقع للتراث العالمي لليونسكو، هُدمّت الفنادق وأُزيلت الطريق واستبدلت بأحواض سباحة صناعية. توجد آثار رومانية محفوظة بعناية ومتحف في الموقع. يمتد ممر مشاة صغير على ظهر الجبل ليستخدمه الزوار، لكن مصاطب الترافرتين محظورة كلها، نتيجة تعرضها لأضرار التآكل وتلوث المياه بسبب السياحة.

في 1988، أُضيف الموقع كموقع للتراث العالمي لليونسكو مع هيرابوليس.

ﺭﻮﺼﻟﺍ:
Casal Partiu - CC BY-SA 2.0
Loizeitung - CC BY-SA 3.0
No machine-readable author provided. Schubbay assumed (based on copyright claims). - CC BY-SA 3.0
Statistics: Position
317
Statistics: Rank
235596

إضافة تعليق جديد

التحقق
الأمن والحماية
921586374 ﺩﻮﻛ : :ﻞﺴﻠﺴﺘﻟﺍ ﺍﺬﻫ ﻰﻠﻋ ﻂﻐﺿﺍ / ﺮﻘﻧﺍ
Esta pregunta es para comprobar si usted es un visitante humano y prevenir envíos de spam automatizado.

Google street view

ﻮﻳﺪﻴﻓ ﺔﻃﺮﺷﺃ

ﺏﺮﻘﻟﺎﺑ ﻡﻮﻨﻟﺍ ﻚﻨﻜﻤﻳ ﻦﻳﺃ باموق قلعة ?

Booking.com
517.536 ﺕﺍﺭﺎﻳﺰﻟﺍ ﻲﻟﺎﻤﺟﺇ, 9.229 ﻡﺎﻤﺘﻫﻻﺍ ﺕﻻﺎﺠﻣ, 405 ﻦﻛﺎﻣﻷﺍ, 62 ﻡﻮﻴﻟﺍ ﺭﻭﺰﻳ.