Medina Azahara

( الزهراء (مدينة) )

الزهراء مدينة أندلسية مشهورة تبعد عن قرطبة مسافة أربعة أميال، بناها الخليفة الأموي عبد الرحمن الناصر لدين الله في سنة (325 هـ/936م) وأستمر بناؤها ست عشرة عاماً حتى إكتمل بناؤها عام (341 هـ/ 952م) وصارت عاصمةً للدولة الأموية في الأندلس ومقراً للخليفة ووزرائه ورجال دولته وأستمرت كذلك في عهد الخليفتان الحكم المستنصر بالله وهشام المؤيد بالله ثم إنها خُربت بالكامل ودمرت بأمرٍ من الخليفة محمد المهدي بالله بعد خلعه لهشام المؤيد وذلك في سنة (399 هـ/1009م) قال شمس الدين الذهبي: «لم يُبن في الإسلام مدينة أحسن منها، لكنها صغيرة بالنسبة إلى المدائن، وكانت من عجائب الدنيا في زمانها، في سورها ثلاثمائة برج، وقد قسم الناصر لدين الله الأموي المدينة إلى ثلاثة أقسام، فجعل ثلثها قصوراً للخلافة، وثلثها منازل للخدم وكانوا اثنى عشر ألف مملوك، وجعل ثلثها الأخير بساتين، كما عمل فيها بحيرةً ملئها بالزئبق». وكان الناصر قد أنفق عليها ثلث ميزانية الأندلس فيما أنفق الثلثين الباقين ثلث للجيش والحرب وثلث للإدخار.

قال ياقوت الحموي: «الزهراء مدينة صغيرة قرب قرطبة ب...اقرأ المزيد

الزهراء مدينة أندلسية مشهورة تبعد عن قرطبة مسافة أربعة أميال، بناها الخليفة الأموي عبد الرحمن الناصر لدين الله في سنة (325 هـ/936م) وأستمر بناؤها ست عشرة عاماً حتى إكتمل بناؤها عام (341 هـ/ 952م) وصارت عاصمةً للدولة الأموية في الأندلس ومقراً للخليفة ووزرائه ورجال دولته وأستمرت كذلك في عهد الخليفتان الحكم المستنصر بالله وهشام المؤيد بالله ثم إنها خُربت بالكامل ودمرت بأمرٍ من الخليفة محمد المهدي بالله بعد خلعه لهشام المؤيد وذلك في سنة (399 هـ/1009م) قال شمس الدين الذهبي: «لم يُبن في الإسلام مدينة أحسن منها، لكنها صغيرة بالنسبة إلى المدائن، وكانت من عجائب الدنيا في زمانها، في سورها ثلاثمائة برج، وقد قسم الناصر لدين الله الأموي المدينة إلى ثلاثة أقسام، فجعل ثلثها قصوراً للخلافة، وثلثها منازل للخدم وكانوا اثنى عشر ألف مملوك، وجعل ثلثها الأخير بساتين، كما عمل فيها بحيرةً ملئها بالزئبق». وكان الناصر قد أنفق عليها ثلث ميزانية الأندلس فيما أنفق الثلثين الباقين ثلث للجيش والحرب وثلث للإدخار.

قال ياقوت الحموي: «الزهراء مدينة صغيرة قرب قرطبة بالأندلس اختطها عبد الرحمن الناصر الأموي، وهو يومئذٍ سلطان تلك البلاد في سنة 325 هـ وعملها متنزها له وأنفق في عمارتها من الأموال ما تجاوز فيه عن حد الإسراف، وجلب إليها الرخام من أقطار البلاد وأهدى إليه ملوك بلاده من ألاتها ما لا يقدر قدره».

ﺭﻮﺼﻟﺍ:
Sombradeparra - Public domain
Statistics: Position
775
Statistics: Rank
140898

إضافة تعليق جديد

التحقق
الأمن والحماية
134785926 ﺩﻮﻛ : :ﻞﺴﻠﺴﺘﻟﺍ ﺍﺬﻫ ﻰﻠﻋ ﻂﻐﺿﺍ / ﺮﻘﻧﺍ
Esta pregunta es para comprobar si usted es un visitante humano y prevenir envíos de spam automatizado.

Google street view

ﺏﺮﻘﻟﺎﺑ ﻡﻮﻨﻟﺍ ﻚﻨﻜﻤﻳ ﻦﻳﺃ الزهراء (مدينة) ?

Booking.com
523.295 ﺕﺍﺭﺎﻳﺰﻟﺍ ﻲﻟﺎﻤﺟﺇ, 9.230 ﻡﺎﻤﺘﻫﻻﺍ ﺕﻻﺎﺠﻣ, 405 ﻦﻛﺎﻣﻷﺍ, 441 ﻡﻮﻴﻟﺍ ﺭﻭﺰﻳ.